آخر الأخبارأخبار الإنترنتعالم الكمبيوتر

على خطى ألمانيا شرطة فرنسا تنتقل من ويندوز إلى لينكس

قررت الشرطة الفرنسية منذ أربع سنوات التوجه إلى البرمجيات المفتوحة المصدر و على رأسها نظام التشغيل Ubuntu و ذالك سعياً منها للضغط على المصاريف و التحكم أكثر في البرامج المنصبة على جهاز الكمبوتر.

إذ توصلت إلى حد الآن من تغيير 37000 جهاز كمبيوتر من نظام تشغيل ويندوز إلى النظام المفتوح Gendbuntu وهو النسخة المعدلة من Ubuntu و تمكنت بالتالي إلى الضغط على المصاريف بنسبة 40%. و تعمل الشرطة على وصول مجموع 72000 كمبيوتر خلال الصائفة القادمة.

و أوضح مسؤول في الشرطة الفرنسية Stéphane Dumond خلال مؤتمر لشبونة “Evento Linux” التغيير من ويندوز XP إلى النسخة المعدلة من نظام التشغيل Ubuntu و أهمية هذه الخطوة للضغط على المصاريف تصل إلى نسبة 40%.

المصدر الرئيسي للمصاريف هي الرسوم الخاصة بنظام التشغيل ويندوز و البرامج التي تعمل عليه مثل حزمة الأفيس (ورد، إكسيل،..) و غيرها من البرامج المدفوعة. فبالإنتقال إلى Ubuntu و إستخدام برامج المكتب المفتوحة المصدر مثل Openoffice و برنامج التعديل على الصور المجاني و المفتوح Gimp و غيرها من البرامج المفتوحة، هذا كله يساعد على تقليل المصاريف و بالتالي توفير المال لصرفه في أماكن أخرى.

الهدف من هذه الخطوة ليس فقط الربح المادي، حسب قول المسؤول في الشرطة، بل كذالك التحرر من البرامج التجارية و التي يصعب غالباً التحكم و التغيير فيها على حسب رغبة المستخدم، فهي غالباً عبارة عن صندوق أسود لا يمكن التحكم فيه من الداخل. إستعمال البرامج المفتوحة المصدر تعطي المجال للتحكم فيها و التطوير عليها و تجهيزها على حسب رغبة المستخدم.

الشرطة الفرنسية لم تكن الأولى في أخذ هذه الخطوة، إذ سبقتها الشرطة الألمانية في مقاطعة بايرن و التي تخلت أيضاً عن الوندوز و أبدلته بنظام لينوكس و ذالك للأهداف نفسها.

هذا و يذكر أيضاً أن نظام التشغيل لينوكس لا يتطلب مثل نضيره الوندوز إلى جهاز ذو مواصفات عالية و كذالك فهو أأمن من ناحية الإختراقات و الفيروسات.

هذه دول اروبية غنية فكرت في أخذ مثل هذه الخطوة للضغط على المصاريف، فهل سنسمع يوماً ما دولة من الدول العربية أو النامية انتهجت مثل هذا الطريق لترشيد المصاريف و التخفيف عن كاهل الدولة.

 

Gendbuntu

سامي التواتي

مؤسس و مدير موقع زووم على التقنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
OvrdYKRvwRaq9AajQMRxWbB8jNs